آخر الأخبار

سلسلة بشرية بعمان رفضا لخطة الضم الإسرائيلي بالضفة (صور)

عمان- عربي21- محمد العرسان السبت، 27 يونيو 2020 07:01 م بتوقيت غرينتش

نفذ حزب جبهة العمل الإسلامي وجماعة الإخوان المسلمين السبت، سلسلة بشرية بالعاصمة عمان، رفضا لخطة الاحتلال الإسرائيلي بضم منطقة غور الأردن وأجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة.


وطالب المشاركون في الفعالية الأولى الميدانية لرفض خطة الضم، الحكومة الأردنية بإلغاء اتفاقية السلام مع الاحتلال الإسرائيلي وإلغاء اتفاقية الغاز.


وقال عضو كتلة الإصلاح في البرلمان سعود أبو محفوظ لـ"عربي21": "هذا ليس ضم أراض، هذا احتلال جديد للاغتصاب والسطو المسلح، ووادي الأردن هو سلة الغذاء للفلسطينيين، و60 بالمئة من محاصيلهم الزراعية موجودة في غور الأردن".


ودعا أبو محفوظ السلطات الأردنية إلى إلغاء اتفاق السلام مع الاحتلال الإسرائيلي، ردا على "هذا الاحتلال الجديد".

 

اقرأ أيضا: قناة عبرية: عباس رفض مكالمة من بومبيو.. وتهديدات فلسطينية


من جهتها، قالت النائب ديما طهبوب إن "خطورة الجائحة السياسية القادمة نتيجة الضم، لن تقل خطورة عن وباء كورونا"، مضيفة أن "هذه السلسلة البشرية جاءت لتؤكد على أن الأردنيين جميعا وراء القيادة الهاشمية وموقفها الرافض لقرار الضم، ونقف صفا واحدا وراء الجيش الأردني ونقول للاحتلال الصهيوني لا تجربونا"، وفق قولها.


وأكد المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين المهندس عبد الحميد الذنيبات على أن "خطة الضم الصهيونية، ما هي إلا مؤامرة تستهدف الأردن"، مضيفا أن "الأردن عليه تغيير استراتيجية التعامل مع العدو الصهيوني، على أنه عدو استيطاني احتلالي، يريد تغيير الوضع الديمغرافي في الأردن".


ودعا الذنيبات إلى تشكيل جبهة داخلية أردنية صلبة قوية، وتغيير السياسة الإعلامية والدبلوماسية مع الاحتلال الإسرائيلي.


بدوره، شدد الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي مراد العضايلة على "رفض كافة قرارات الضم وإلغاء القضية الفلسطينية"، مؤكدا أن العرب موحدون لإسناد الموقف الأردني والفلسطيني.


وطالب العضايلة في حديث لـ"عربي21" الحكومة الأردنية بانتهاج استراتيجية جديدة مع العدو القائمة على إعادة تعريف الصراع مع العدو الصهيوني، وقال: "اليوم لا بد من وقف التطبيع مع الاحتلال، ونقول التطبيع خيانة ومن يطبع مع العدو فهو يريد قتل شعبنا وتدمير حقنا بفلسطين"، معتبرا أن إلغاء الاتفاقيات مع الاحتلال بات واجبا وطنيا.

 

 

 

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا