آخر الأخبار

"النفط الليبية": قوات أجنبية دخلت ميناء "السدرة" الأحد

طرابلس- الأناضول الأحد، 05 يوليو 2020 10:01 م بتوقيت غرينتش

كشف رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، مصطفى صنع الله، مساء الأحد، أن قوات أجنبية دخلت إلى ميناء "السدرة" النفطي (شرق)، وتعمل على عسكرته.

وقال صنع الله، في مقابلة مع قناة "ليبيا الأحرار" (خاصة) إن "هناك قوات أجنبية دخلت عصر الأحد، إلى ميناء السدرة النفطي، وتعمل على عسكرته"، دون مزيد من التفاصيل.

وأضاف أن "مرتزقة فاغنر الروسية دخلت حقل الشرارة النفطي (جنوب) قبل 25 يوما، بتسهيل من حرس المنشآت النفطية".

وأشار إلى أنه لدى مؤسسته ما يثبت وجود مرتزقة فاغنر في حقل الشرارة، مشددا على ضرورة خروجها فورا.

من ناحية أخرى، أفاد صنع الله، بأن خسائر إقفالات قطاع النفط منذ العام 2011، بلغت 231 مليار دولار.

وأشار إلى أنه "تم خلال الأيام الماضية إحباط محاولة لتهريب زيت ووقود من ميناء الحريقة النفطي (شرق)"، دون مزيد من التفاصيل.

وفي وقت سابق الأحد، قال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط ، في مقابلة مع صحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية، إن قوى أجنبية (لم يحددها)، تعرقل جهود إنهاء حصار حقول النفط الخام والموانئ، الممتد منذ كانون الثاني/يناير الماضي.

وفي 17 كانون الثاني/ يناير الماضي، أغلق موالون للانقلابي حفتر ميناء الزويتينة (شرق)، بدعوى أن أموال بيع النفط تستخدمها الحكومة الليبية المعترف بها دوليا.

كما أقفلوا في وقت لاحق، موانئ وحقولا أخرى، ما دفع بمؤسسة النفط إلى إعلان حالة "القوة القاهرة" فيها.

وليبيا العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، فقدت 93 بالمئة من إنتاجها النفطي، منذ كانون الثاني/ يناير الماضي، إلى متوسط 88 ألف برميل يوميا، نزولا من 1.2 مليون برميل سابقا.

 

اقرأ أيضا: تعرض قاعدة الوطية لقصف جوي.. خسائر مادية

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا