آخر الأخبار

بريطانيا تقترب من تجريم "فحص العذرية" بعد تحقيق صحفي صادم

لندن- عربي21 الأربعاء، 13 يناير 2021 01:24 م بتوقيت غرينتش

تقترب بريطانيا من تجريم ممارسة "فحص العذرية" في العيادات الطبية، وسط استياء عام بالبلاد، بعد تحقيق صحفي سلط الضوء على الممارسة، التي توصف بأنها تعود إلى العصور الوسطى.

 

وتحدثت صحيفة "الإندبندنت" إلى عضو البرلمان، ريتشارد هولدن، الذي تقدم بمشروع قانون لتجريم الممارسة، الشهر الماضي، حيث أكد أنه حظي بدعم من مختلف الأحزاب، وأن التصويت عليه بالقراءة الثانية سيتم الجمعة.

 

وتصنف الأمم المتحدة تلك الممارسة، التي تهدف إلى التحقق من بكارة الفتيات، انتهاكا لحقوق الإنسان، لا سيما إزاء انعكاساتها النفسية الحادة.

 

اقرأ أيضا: وقفة بالأردن أمام البرلمان تنديدا بالعنف ضد المرأة (فيديو)‎

 

وبحسب منظمة الصحة العالمية، فإن العديد من الفتيات يفقدن غشاء البكارة جراء حوادث بسيطة أو بعض التمارين الرياضية.

 

وفي تشرين الثاني/ نوفمبر، كشف تحقيق أجرته هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، أن 21 عيادة في البلاد تجري "فحص العذرية" مقابل 150 إلى 300 جنيه إسترليني، ما أثار صدمة حقوقيين وساسة، فضلا عن الرأي العام.

 

ويدور جدل في البلاد إزاء تصنيف ممارسات إجرامية تحت اسم "الشرف"، مثل التهديد بالقتل والشروع به والإقدام عليه، فضلا عن الزواج القسري وتشويه الأعضاء التناسلية.

 

ويحذر حقوقيون من أن ذلك قد يجعل من الصعب اكتشاف تلك الجرائم ورصدها، فيما يُعتقد أن وزراء يريدون الفصل بينها وبين كلمة "الشرف"، بحسب الإندبندنت.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا