آخر الأخبار

روسيا تعلن استخدام أسلحة ليزرية لحرق المسيّرات بأوكرانيا

لندن- عربي21 الخميس، 19 مايو 2022 04:01 م بتوقيت غرينتش

قالت روسيا إنها بدأت باستخدام جيل جديد من أسلحة الليزر في أوكرانيا، من أجل إحراق الطائرات المسيرة.

وأشارت روسيا إلى أنها نشرت بعضا من أسلحتها السرية، بمواجهة تدفق الأسلحة الغربية، إلى ميدان المعركة في أوكرانيا.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تحدث عن سلاح يسمى Peresvet، سمي على اسم راهب محارب أرثوذكسي من العصور الوسطى، ألكسندر بيريسفيت، كان قد لقي حتفه بإحدى المعارك.

وقال يوري بوريسوف، نائب رئيس الوزراء المسؤول عن التطوير العسكري، خلال مؤتمر في موسكو، إن بيريسفيت يجري نشره بالفعل على نطاق واسع، وهو قادر أن "يعمي" الأقمار الصناعية حتى 1500 كيلومتر فوق الأرض.

ومع ذلك، قال بوريسوف إن هناك بالفعل أنظمة روسية أقوى من Peresvet يمكنها حرق الطائرات من دون طيار، وغيرها من المعدات.

 

اقرأ أيضا: جنرال روسي يحذر من استمرار الحرب إلى العام المقبل


واستشهد بوريسوف بتجربة، وقعت الثلاثاء، زعم أنه تم خلالها إحراق طائرة مسيرة على بعد 5 كيلومترات، في غضون خمس ثوان.

وتابع المسؤول العسكري، في تصريحات للتلفزيون الرسمي الروسي: "الجيل الجديد من أسلحة الليزر سيؤدي إلى تدمير مادي للهدف - تدمير حراري، سيحترق"، على حد تعبيره.

ولدى سؤاله عما إذا كانت مثل هذه الأسلحة تستخدم في أوكرانيا ، قال بوريسوف: "نعم. يتم بالفعل استخدام النماذج الأولية هناك"، مشيرا إلى أن هذا السلاح يسمى "زاديرا".

ولا يعرف أي شيء تقريبا بشكل علني عن "زاديرا"، لكن وسائل إعلام روسية قالت في 2017، إن الشركة النووية الروسية "روساتوم" ساعدت في تطويره.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا