عـاجل
آخر الأخبار

مصدر يكشف لـ"عربي21" حصص الأحزاب بحكومة اليمن الجديدة

عدن- عربي21- أشرف الفلاحي الأحد، 25 أكتوبر 2020 01:10 ص بتوقيت غرينتش

كشف نائب رئيس الدائرة الإعلامية بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي" المدعوم إماراتيا، السبت، عن حصة المجلس في الحكومة اليمنية المرتقب تشكيلها برعاية سعودية.

وقال منصور صالح، نائب رئيس الدائرة الإعلامية بالمجلس، في "تويتر": "سيكون نصيب "الانتقالي" 6 حقائب وزارية في الحكومة الجديدة من أصل 12 وزارة تخص المحافظات الجنوبية.

وأوضح أن الحقائب الوزارية ستتوزع في الجنوب على "6 وزارات للمجلس الانتقالي"، و"واحدة لحزب المؤتمر الشعبي العام (الجناح الموالي للرئيس هادي) و"3 حقائب لكل من حزب التجمع اليمني للإصلاح (إسلامي)، ومؤتمر حضرموت الجامع (كيان سياسي قبلي)، والأخيرة لمحافظتي المهرة وسقطرى (الواقعتين شرق البلاد وفي المحيط الهندي قبالة خليج عدن).

وبحسب القيادي في المجلس الانتقالي، فإن الرئيس عبدربه منصور هادي سيقوم بـ"التشاور فيما يخص اثنين من الحقائب السيادية  لم يسمهما) مع المجلس الانتقالي"، من أصل 4 حقائب سيادية ستكون من نصيب الرئيس ذاته.

 

 

— منصور صالح (@MANS0RSALEH) October 24, 2020

 


ولم يتسن لـ"عربي21" الحصول على تعليق من مصادر رسمية حول ما ذكره القيادي بالانتقالي.


"24 وزارة "

وفي وقت سابق السبت، تم تداول معلومات بشأن التشكيل الوزاري للحكومة المرتقب تشكيلها مناصفة بين الشمال والجنوب، بموجب اتفاق الرياض وآليته المعلن عنها نهاية يوليو/ تموز الماضي.

وبحسب التسريبات، فإن الحكومة المرتقبة تضم 24 حقيبة وزارية مناصفة بين الشمال والجنوب، وهو ما أكده مصدر يمني مسؤول لـ"عربي21".

ووفقا للمعلومات المتداولة، فإن 4 وزارات سيادية ستكون من نصيب الرئيس هادي وهي "الدفاع والداخلية والمالية والخارجية".

بينما سيحصل كل من حزب المؤتمر (الجناح الموالي للرئيس هادي)، والتجمع اليمني للإصلاح (إسلامي)، والمجلس الانتقالي الجنوبي (مدعوم من أبوظبي) على أربع حقائب وزارية، وفقا لمعلومات مسربة.

فيما تتوزع بقية الحقائب على "اثنين للحزب الاشتراكي"، وحقيبة لكل من الحزب الناصري (يسار)، وحزب الرشاد (ذي توجه إسلامي).

كما تفيد المعلومات المسربة بأن 4 حقائب لا يزال النقاش حولها جاريا، ولم يحسم بعد.

غير أن مصدر حكومي أكد لـ"عربي21" أن وزارة الإدارة المحلية في الحكومة الجديدة ستكون من نصيب التنظيم الوحدوي الناصري.

وأضاف، مفضلا عدم ذكر اسمه، أنه تم دمج ثلاث وزارات في حقيبة واحدة، وهي "الإعلام والثقافة والسياحة"، وذهبت من نصيب حزب المؤتمر الشعبي العام.

ولم يقدم المصدر معلومات إضافية عن أسماء الحقائب الوزارية الأخرى والمكونات التي حصلت عليها.    

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا