آخر الأخبار

الاتحاد الأوروبي لـ"عربي21": ندعم التهدئة بقطاع غزة

غزة- عربي21- أحمد صقر السبت، 06 أغسطس 2022 08:58 م بتوقيت غرينتش

أكد متحدث باسم الاتحاد الأوروبي، أن دول الاتحاد تدعم كافة الجهود الرامية إلى التوصل إلى تهدئة ووقف إطلاق النار في قطاع غزة المحاصر إسرائيليا منذ 16 عاما. 
 
وعن موقف الاتحاد الأوروبي من استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة وقتل "إسرائيل" للمدنيين الفلسطينيين الأبرياء، قال المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الأوروبي في فلسطين المحتلة، شادي عثمان: "الاتحاد الأوروبي يتابع حاليا هذا الموضوع بشكل مباشر، والجهود المبذولة وخاصة من قبل مصر والأمم المتحدة وغيرها". 
 
وأوضح في تصريح خاص لـ"عربي21" أن "الاتحاد الأوروبي يدعم كافة هذه الجهود، على أمل أن نتوصل إلى تهدئة في قطاع غزة بأسرع وقت". 
 
وعن استهداف طائرات الاحتلال للمدنيين الفلسطينيين ومنازل المواطنين بصواريخ وقنابل مدمرة، قال عثمان: "استهداف المدنيين بشكل عام من أي طرف، هو مرفوض من قبل الاتحاد الأوروبي، وهذا الموضوع يتم إثارته بشكل مباشر مع الجانب الإسرائيلي"، مؤكدا أن "الاتحاد الأوروبي يرفض قتل المدنيين، كما حصل مع الطفلة (عمرها 5 أعوام) التي قتلت في غزة (بصاروخ إسرائيلي)".

 

 اقرأ أيضا:  اكتفاء عربي بإدانة العدوان.. والسيسي يعلق على الوساطة
 
وذكر أن "الاتحاد الأوروبي يطالب إسرائيل خلال الحرب أو شن عملية عسكرية، بمراعاة القانون الدولي"، منوها إلى أن "الاتحاد يدعم الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة والمصريين" من أجل وقف العدوان الإسرائيلي على القطاع المستمر لليوم الثاني على التوالي. 
 
وأفاد بأن الاتحاد الأوروبي يتواصل مع كافة الأطراف ذات العلاقة بالأمر، ومن بينها الجانب الإسرائيلي والفلسطيني، موضحا أن "الجميع حتى اللحظة في انتظار أن يكون هناك نتائج" لهذه الاتصالات. 
 
وبدأ العدوان الإسرائيلي الجديد على القطاع قبيل عصر أمس الجمعة، حيث شن جيش الاحتلال غارات مكثفة على مختلف المدن في القطاع مستهدفا العديد من المنازل والأماكن المدنية ومواقع المقاومة الفلسطينية. 
 
وفي المقابل، ردت فصائل المقاومة الفلسطينية على العدوان الإسرائيلي، بإطلاق رشقات صاروخية مكثفة صوب المستوطنات الإسرائيلية المحيطة بغزة، كما أنها استهدفت "تل أبيب" بعدة صواريخ. 

وتجدر الإشارة، إلى أن جيش الاحتلال كثف من غاراته مساء السبت، وهناك أنباء عن ارتقاء المزيد من الشهداء في مناطق مختلفة. 


أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا